تدريبات عسكرية روسية تحاكي مواجهة نزاع دولي في آسيا الوسطى

انطلقت في المنطقة العسكرية الوسطى في روسيا الاتحادية، اليوم الاثنين، مناورات عسكرية بهدف تدريب القوات على مواجهة نزاع دولي مفترض في آسيا الوسطى.

وتعتبر هذه التدريبات التي أطلق عليها “الوسط — 2015″، من أكبر الفعاليات المماثلة حجما في روسيا الاتحادية في العام الحالي، حيث يشارك فيها حولي 95 ألف فرد من مختلف أصناف القوات المسلحة، وأكثر من 7 آلاف قطعة من المعدات والآليات المدرعة، وزهاء 170 طائرة و20 سفينة حربية.

وقال الجنرال فلاديمير زاروديتسكي، قائد قوات المنطقة العسكرية الوسطى في روسيا، إن تدريبات “الوسط-2015″ الاستراتيجية ستستمر في الفترة من 14 إلى 20 سبتمبر/أيلول الحالي، مشيرا إلى أن القوات المشاركة فيها قامت، في وقت سابق، بعملية إعادة الانتشار على مسافات تصل إلى 5 آلاف كيلومتر، باستخدام القطارات والطيران في اتجاهي جبال الأورال وآسيا الوسطى الاستراتيجيين.

كما أفاد زاروديتسكي بأن وحدات من الجيش الكازاخستاني ستشارك في مراحل عدة من هذه المناورات، وخصوصا في مشاريع التدريب على التصدي لتشكيلات مسلحة غير شرعية ومحاصرتها وتوجيه الضربات إليها حتى تصفيتها بالكامل.

You may also like...

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>